أخبار الرياضةالدوري السعودي

بعد قرار الهلال.. شارة القيادة تشعل أزمة جديدة بين نيمار وسالم الدوسري

تسيطر حالة من الغضب على عدد من لاعبي نادي الهلال السعودي منذ نهاية الشهر الماضي بسبب صفقة النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، خصوصًا الجناح الدولي السعودي سالم الدوسري الذي كان النجم الأول للزعيم خلال السنوات الماضية.

وتعتقد وسائل إعلام سعودية أن سالم الدوسري سيتأثر نفسيًا بقدوم لاعب برشلونة وسان جيرمان السابق إلى الهلال حيث يلعب في نفس مركزه على الرواق الأيسر.

وقالت تقارير إن إدارة نادي الهلال قررت تنصيب نيمار قائدًا للفريق الأول لكرة القدم بمنحه شارة الكابتن على طريقة كريستيانو رونالدو في النصر، الأمر الذي أغضب سالم الدوسري، ليبدي انزعاجه من قرار إدارة الفريق العاصمي.

وعبر سالم الدوسري للإدارة الهلالية عن غضبه الشديد بعد سحب الشارة منه، ومنحها إلى نيمار، وهو ما يُخالف مبادئ النادي منذ سنين طويلة، ويؤكد وجود مجاملة للاعب البرازيلي ومحاولة جديدة لسحب البساط منه.

ويعتبر سالم الدوسري واحدًا من ابرز نجوم كرة القدم العربية والسعودية، حيث لمع في نادي الهلال على مدار سنوات وكان سبباً في التتويج بلقبين لدوري أبطال آسيا كما تألق بشدة في كأسي العالم 2018 و2022.

لكن قدوم نيمار سيكون أمراً سيئاً بالنسبة لسالم الدوسري، فمن المنتظر أن يؤثر على نسبة مشاركاته، نظراً لعدم إجادة النجم البرازيلي إلا في مركز الجناح الايسر مثله مثل الدوسري.

نيمار يحتفل مع سالم الدوسري بهدف للهلال

علاوة على ذلك، جاء قرار إدارة نادي الهلال بمنح نيمار شارة القيادة، ليثير حالة غضب داخل معسكر الفريق السعودي.

الجدير بالذكر، أن إدارة الهلال كانت قد رفضت عرضا من نادي الاتحاد للتعاقد مع سالم الدوسري، وفضلت استمرار اللاعب في الموسم الجديد.

ورغم أن سالم الدوسري كان يرحب بالمغادرة، خصوصا مع الراتب الكبير الذي عرضته إدارة اتحاد جدة، لكن الهلال تمسك بلاعبه الدولي المخضرم، ورفض فكرة التفريط فيه مطلقًا.

مقالات ذات صلة