أخبار الرياضةسوق الانتقالات

أوسوريو يرفض مخطط مساعده لإقصاء محمود علاء من الزمالك.. و20% تنهي أزمة الأجانب

رفض الكولومبي خوان كارلوس أوسوريو المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، فكرة إقصاء محمود علاء من الفريق الأول، حيث اكتفى بالعقوبة المالية فقط.

كان مدحت عبدالهادي المدرب العام لنادي الزمالك قد دخل في أزمة مع علاء خلال الأيام الماضية، حيث تشاجر الثنائي على هامش أحد التدريبات الجماعية قبل لقاء أرتا سولار في إياب دور الـ32 من بطولة الكونفدرالية الإفريقية.

وتم توقيع عقوبة مالية قدرها 250 ألف جنيه، علاوة على استبعاد علاء من المران الجماعي لنادي الزمالك لمدة أسبوعين وتدريبه مع فريق الشباب، لكن العقوبة الأخيرة وجدت رفضا قاطعًا من جانب أوسوريو الذي طالب بالاكتفاء بالعقوبة المالية فقط.

ورفض أوسوريو مخطط عبدالهادي مساعده في الزمالك الذي يستهدف إقصاء محمود علاء من الفريق الأول بحلول شهر يناير المقبل، خصوصا بعدما تشاجر الثنائي في أكثر من مناسبة هذا الموسم، الأمر الذي جعل عبدالهادي يقوم بكتابة عدة تقارير لإدارة النادي يطلب فيها تغليظ العقوبات واستبعاده تماما.

أوسوريو - مدرب نادي الزمالك
أوسوريو – مدرب نادي الزمالك

وأكد أوسوريو لمسئولي الزمالك خلال الساعات الماضية رفضه فكرة استبعاد علاء من الفريق الأول لأنه يحتاج لجهوده خلال الفترة المقبلة.

الزمالك ينهي أزمة مستحقات الأجانب

كشفت مصادر داخل نادي الزمالك، أن مسئولو النادي اتفقوا مع اللاعبين الأجانب داخل صفوف الفريق إبراهيما نداي وحمزة المثلوثي وسامسون إكينولا وسيف الدين الجزيري على جدولة المستحقات المالية المتأخرة.

وكان الزمالك قد تلقى عدة انذارات من جانب وكلاء اللاعبين الأجانب يطلبون فيها صرف الرواتب المتأخرة، وهددوا بفسخ التعاقد رسميا، حيث كان سيف الجزيري مهاجم الفريق الأبيض هو البادئ بتلك الخطوة.

واتفق مسئولو الزمالك على صرف 20% من مستحقات اللاعبين خلال الساعات الماضية، مع جدولة باقي المستحقات لحين قدوم المجلس الجديد.

وتُجرى انتخابات نادي الزمالك يوم 20 أكتوبر الجاري، في مقر النادي بميت عقبة، حيث سيكون المجلس القادم للنادي الأبيض، محملًا بأعباء ثقيلة تخص الغرامات المالية والمستحقات المتأخرة للاعبين في كافة الفرق الرياضية، وكذلك إنهاء أزمة قيد الصفقات الجديدة.

مقالات ذات صلة

يرجى إيقاف مانع الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock