أخبار الرياضة

مرتضى منصور يعلن تقديم 4 شكاوى إلى الفيفا بعد رحيله عن الزمالك

أعلن مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك (الصادر بشأنه حكمًا من القضاء الإداري بعزله من منصبه) رحيله عن رئاسة النادي، وذلك بصحبة نجليه أمير مرتضى المشرف العام على الكرة وأحمد مرتضى عضو مجلس الإدارة.

وكانت محكمة القضاء الإداري قد قضت بزوال صفة مرتضى منصور كرئيس لنادي الزمالك، بعد معاقبته بالسجن وقضائه العقوبة تنفيذًا للحكم الصادر ضده لصالح محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي، في الدعوى التي اتهم فيها الأخير مرتضى منصور بالسب والقذف، وهي الدعوى التي تم معاقبة رئيس الزمالك فيها بالسجن لمدة شهر.

وقال مرتضى منصور في مؤتمر صحفي عقده بمقر نادي الزمالك: “وزارة الشباب والرياضة طالبت باختيار قائم بأعمال رئيس النادي، وأنا مستعد للرحيل فورًا عن النادي، وأقول للوزير استلم النادي، وأريد أن أعرف كيف ستقوموا بتسديد رواتب الموظفين”.

وأضاف رئيس الزمالك المعزول، أن مجلس الإدارة سيقوم بتقديم 4 ملفا إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم، ضد اتحاد الكرة ووزارة الشباب والرياضة والنادي الاهلي.

وأوضح أن الملفات المشار إليها سيكون أحدها متضمنًا واقعة التدخل الحكومي في الشأن الرياضي بحل مجلس إدارة الزمالك عام 2020، وملف آخر عن العنصرية بعد سب أحد لاعبي الزمالك والتنمر على لون بشرته، بجانب ملف عن محمود كهربا لاعب النادي الأهلي ومشاركته في مباراة كأس السوبر رغم إيقافه.

وأشار، إلى أن سليمان وهدان عضو مجلس إدارة نادي الزمالك رفض حضور اجتماع المجلس اليوم، مضيفًا أن الأخير تلقى وعدًا من وزير الشباب والرياضة بتعيينه رئيسًا للنادي خلال الفترة المقبلة.

وطالبت وزارة الشباب والرياضة مجلس إدارة الزمالك بتكليف أحد أعضاء مجلس إدارة النادي بمهام منصب رئيس النادي، وإخطار وزارة الشباب والرياضة باسم العضو الذي تم اختياره لهذه المهمة، على أن يستمر العضو المختار في تسيير أعمال منصب رئيس النادي لحين انتخاب رئيس جديد للنادي في أقرب جمعية عمومية.

مرتضى مستمر في الزمالك

كشف خالد لطيف أمين صندوق نادي الزمالك، خلال المؤتمر الصحفي، أن مجلس إدارة الزمالك مستمر تحت رئاسة مرتضى منصور حتى النهاية، موضحًا أن جميع أعضاء مجلس إدارة نادي الزمالك توافقوا على هذا الرأي.

فيما قال أحمد مرتضى، أنه يرفض العمل تحت قيادة أي رئيس نادٍ آخر بخلاف والده، مطالبا وزير الشباب والرياضة بحل مجلس الإدارة بالكامل، إذ أصر على إزاحة مرتضى منصور من رئاسة القلعة البيضاء.

كما تحدث أمير مرتضى المشرف على فريق كرة القدم، قائلًا إنه كان مطلوب منه إعادة بناء فريق الكرة الذي تعرض للتخريب بعد رحيل مجلس إدارة النادي في آخر عام 2020.

وختم حديثه مؤكدا أنه فوجئ بعد عودته بتجديد عقود بعض اللاعبين بمبالغ مالية ضخمة للغاية، مضيفًا أن بعض لاعبي فريق الكرة تم تجديد عقودهم خلال فترات اللجان السابقة وتم وضع شوط جزائية في تلك العقود.

مقالات ذات صلة

يرجى إيقاف مانع الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock