دوري أبطال أوروبا

نتيجة مباراة مانشستر سيتي وكوبنهاجن في دوري أبطال أوروبا

تعرف مع إكسترا كورة على نتيجة واحداث مباراة مانشستر سيتي الإنجليزي ضد كوبنهاجن الدنماركي في ذهاب دور الستة عشر من منافسات بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

خاض حامل اللقب مانشستر سيتي مباراة في المتناول بتحقيق انتصار مستحق بنتيجة (3-1) على أرض كوبنهاغن الدنماركي الذي عاد الى المباريات الرسمية لأول مرة منذ فوزه على غلطة سراي التركي 1-0 في الجولة السادسة الأخيرة من دور المجموعات في 12 ديسمبر، وذلك لأن الدوري المحلي ما زال في العطلة السنوية التقليدية.

وضع (كيفين دي بروينة) مانشستر سيتي في المقدمة عند الدقيقة العاشرة بصناعة من فيل فودين، وتعادل لكوبنهاجن اللاعب (ماجنوس ماتسون) في الدقيقة 34.

وبصناعة من دي بروينة عاد مانشستر سيتي وتقدم في النتيجة من جديد بواسطة الإسباني (برناردو سيلفا) لينتهي الشوط الأول (2-1).

وفي الشوط الثاني وضع كيفين بروينة بصمته بصناعة الهدف الثالث للشاب الإنجليزي (فيل فودين) في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع.

انطلقت مباراة مان سيتي وكوبنهاجن مساء اليوم الثلاثاء الموافق 13 فبراير 2024 على ملعب باركن ستاديون بداية من الساعة العاشرة بتوقيت مصر، الساعة الحادية عشر بتوقيت السعودية.

تفوق سيتي فنيًا خلال الشوط الاول، وترجم دي بروين هذا التفوق من خلال منحه اسبقية مبكرة من تسديدة منخفضة (10).

وتابع سيتي ضغطه نحو منطقة اصحاب الارض بحثا عن هدف ثان، الا ان خطأ كبيرا من الحارس البرازيلي إيدرسون سمح لماتسن بمعادلة النتيجة من تسديدة مذهلة على مشارف المنطقة (34).

غير ان الضيوف دخلوا الى استراحة الشوطين مطمئني البال بعض الشيء بعدما أعادهم سيلفا الى المقدمة اثر تمريرة رائعة من دي بروين فغمزها الاول بيسراه داخل المرمى (45+1).

وفي الشوط الثاني، تابع سيتي من حيث انهى في الاول، من حيث الضغط والهيمنة على الاستحواذ، من دون ان يتمكن من إيجاد المرمى في ظل تقوقع دفاعي لاصحاب الارض.

ونجح فودين في تعزيز غلة سيتي قبيل مباراة الإياب بعدما سجّل هدفا ثالثا اثر لعبة جماعية وصلت الى دي بروين داخل المنطقة قبل ان يرجعها بذكاء الى فودن المتقدم الذي سددها داخل المرمى (90+2).

وما زاد اليوم من صعوبة الفريق الدنماركي الذي يبلغ ثمن النهائي لأول مرة منذ موسم 2010-2011، أن سيتي استعاد في الوقت المناسب خدمات نجميه المطلقين البلجيكي كيفن دي بروين والنروجي إرلينغ هالاند.

وسجل هالاند السبت ثنائية الفوز على إيفرتون 2-0 في الدوري الممتاز، ليجدد الموعد مع الشباك لأول مرة منذ نوفمبر وبعد عشرة أيام على عودته من اصابة بقدمه أبعدته نحو شهرين.

وقال هالاند لشبكة “بي بي سي” إن تجديد الموعد مع الشباك منحه “شعوراً جيداً والشعور أفضل لأننا فزنا”، مضيفاً “نعمل دائماً بتفان كفريق. كان أداء ممتازاً.. هناك الكثير من المباريات (الخصوم) التي ستحاول تدمير طريقة لعبنا لكننا فريق جيد وبالتالي من الصعب تدمير الطريقة التي نلعب بها”.

يذكر ان تاريخياً مانشستر سيتي لم يعرف طعم الهزيمة أمام فريق كوبنهاجن حيث انتصر عليه في مواجهتين عامي 2009 و2022، وتعادلا في لقاءين آخريين عامي 2009 و2022.

مقالات ذات صلة

يرجى إيقاف مانع الاعلانات

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock